بسكويت الخلاط “العشر دقايق”.. فرحي أطفالك بألذ وأطعم بسكويت مغذي “هتعمليه ف وقت قياسي”

بسكويت الخلاط “العشر دقايق”.. فرحي أطفالك بألذ وأطعم بسكويت مغذي “هتعمليه ف وقت قياسي”

يُعتبر بسكويت العشر دقائق من الحلويات الشهية التي تحظى بشعبية كبيرة بين جميع أفراد العائلة، فهو يتميز بطعمه اللذيذ وسهولة تحضيره، ويرغب الكثير من ربات المنازل في معرفة طريقة تحضيره في المنزل بسهولة وبمكونات متوفرة بشكل عام.

المكونات المطلوبة

  • 2 كوب وربع من الدقيق
  • نصف كوب نشا
  • 2 بيضة
  • ¾ كوب من الزيت
  • ¾ كوب من السكر الأبيض الناعم
  • ¼ ملعقة صغيرة ملح
  • ملعقة كبيرة بيكنج باودر
  • ملعقة صغيرة من الفانيليا

طريقة تحضير بسكويت العشر دقائق

  1. يتم وضع البيض والسكر والفانيليا في الخلاط الكهربائي وخلطهم معًا جيدًا، ثم يتم إضافة مقدار الزيت وخلطهم مرة أخرى.
  2. يُوضع الدقيق والملح والبيكنج باودر والنشا في وعاء عميق، ثم يُضاف إليهم المكونات السائلة.
  3. تُخلط المكونات جميعها بشكل جيد حتى تتكون عجينة متماسكة.
  4. يُحضر صينية مناسبة ويُوضع عليها ورق الزبدة أو يُدهن بقليل من الزيت، ثم يتم تشكيل العجينة بشكل كرات صغيرة ووضعها على الصينية، مع الاهتمام بالمسافة المناسبة بين كل قطعة وأخرى.
  5. يتم الضغط على كل قطعة برفق باستخدام اليدين، ثم يُستخدم غطاء زجاجة أو أدوات التشكيل لتزيين قطعة البسكويت.
  6. تُوضع الصينية في فرن مسخن مسبقًا على درجة حرارة 180 مئوية.
  7. يترك البسكويت في الفرن لمدة تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة.
  8. يُنتظر حتى يبرد تمامًا قبل وضعه في علبة محكمة الإغلاق لحين تقديمه.

باستخدام هذه الوصفة البسيطة والسريعة، يمكنك تحضير بسكويت العشر دقائق في المنزل بسهولة وسرعة، فهو يعتبر خيارًا مثاليًا لتقديمه في جميع الأوقات ويحظى بإعجاب الجميع.

فوائد بسكويت العشر دقائق

بالإضافة إلى طعمه الشهي وسهولة تحضيره، يتمتع بسكويت العشر دقائق بعدة فوائد صحية تجعله خيارًا ممتازًا للتمتع بوجبة خفيفة صحية ولذيذة، فهو يحتوي على نسبة مناسبة من الكربوهيدرات التي تمنح الجسم الطاقة اللازمة، كما يحتوي على كمية معتدلة من السكر والدهون، مما يجعله مناسبًا للتناول بشكل معتدل في إطار نظام غذائي متوازن، يمكن استخدام بسكويت العشر دقائق بعدة طرق مختلفة في وجبات اليوم المختلفة، يمكن تناوله كوجبة خفيفة في فترات الجوع بين الوجبات الرئيسية، أو يمكن تقديمه مع الشاي أو القهوة كوجبة خفيفة في أوقات الاستراحة، كما يمكن تناوله كوجبة صباحية بجانب الحليب أو الزبادي كبديل للفطور التقليدي، مما يضفي على وجبة الإفطار طابعًا لذيذًا ومغذيًا.

close