كيف يمكن للصيام التأثير الإيجابي على صحة الجسم! اسباب هامة لم تكن تعلمها تأثر فيك

كيف يمكن للصيام التأثير الإيجابي على صحة الجسم! اسباب هامة لم تكن تعلمها تأثر فيك
الصيام والتأثير الإيجابي على صحة الجسم

للصيام فوائد لا تعد ولا تحصى، ليس فقط من الناحية الروحية ولكن أيضًا من الناحية الجسدية فاطمة محمد الشمسان، أخصائي أول تغذية وأكاديمية في جامعة الملك سعود، تلقي الضوء على أحد أبرز فوائد الصيام تجديد الخلايا خلال فترة الصيام، يخضع الجسم لعملية تدمير الخلايا القديمة أو التالفة، مما يعد بمثابة تطهير داخلي يساعد في تقليل الالتهابات والوقاية من العديد من الأمراض.

أسباب زيادة الوزن أثناء الصيام

  • الإفراط في تناول الأطعمة الدسمة والمقليات مثل السمبوسة رغم كونها شهية، إلا أنها غنية بالدهون والسعرات الحرارية التي تسهم في زيادة الوزن.
  • الاعتماد على الأطعمة النشوية الأرز والخبز وغيرها من المصادر الغنية بالنشويات تزيد من السعرات الحرارية اليومية بشكل كبير.
  • عدم تناول كمية كافية من البروتين البروتين يساعد في الشعور بالشبع ويدعم عملية بناء العضلات، مما يعزز من معدل الأيض.
  • إهمال تناول سلطة الخضروات الخضروات توفر الألياف والمغذيات الأساسية بسعرات حرارية قليلة.
  • قلة شرب الماء الماء ضروري لتعزيز الأيض والشعور بالشبع.
  • الإكثار من المنبهات والولائم المشروبات مثل الشاي والقهوة قد تحل محل الماء، والولائم تدفع نحو تناول كميات أكبر من الطعام.

فهم الجوع وعملية حرق الدهون

تشرح دان أن الشعور بالجوع ينشأ عن انخفاض طفيف في مستوى سكر الدم أو الغلوكوز، وهذا يعتبر إشارة من الجسم تفيد بأنه استنفد الطاقة المتاحة من الوجبة السابقة وأن الوقت قد حان لتزويده بالمزيد هذه العملية الطبيعية تدفعنا لتناول الطعام وتساعد في الحفاظ على مستويات الطاقة ضمن النطاق الصحي.

وفقًا لدان، فإن العلامة الأكثر وضوحًا على حرق الدهون في الجسم هي فقدان الوزن هنا تأتي الرياضيات البسيطة كل 500 سعر حراري يُحرق يؤدي إلى فقدان حوالي نصف كيلوجرام من الوزن هذا الفهم يسلط الضوء على أهمية موازنة السعرات الحرارية المستهلكة مع السعرات الحرارية المحروقة لتحقيق أهداف فقدان الوزن.

نصائح لتحسين حرق الدهون

  • تنظيم السعرات الحرارية فهم كمية الطاقة التي يحتاجها جسمك وضبط تناول السعرات الحرارية وفقًا لذلك يمكن أن يساعد في تحفيز عملية حرق الدهون.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين والألياف تساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول، مما يقلل من الرغبة الشديدة في تناول الطعام ويساعد على تقليل السعرات الحرارية الزائدة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام النشاط البدني لا يساعد فقط في حرق السعرات الحرارية، بل يعزز أيضًا من معدل الأيض الأساسي، مما يزيد من كفاءة الجسم في استخدام الدهون كمصدر للطاقة.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم  يلعب دورًا حاسمًا في تنظيم الهرمونات التي تؤثر على الجوع وإدارة الوزن.
close