تصرف شجاع من سعودي بطل يعيد أكثر من 40 الف ريال لسيدة اضاعتهم في إحدي الرحلات

تصرف شجاع من سعودي بطل يعيد أكثر من 40 الف ريال لسيدة اضاعتهم في إحدي الرحلات
تصرف شجاع من سعودي بطل يعيد أكثر من 40 الف ريال لسيدة اضاعتهم في إحدي الرحلات

كانت الفرحة تغمر الفتاة لامتلاكها مبلغ 40 ألف ريال، مهرها، والذي كانت تحمله بين يديها. لكن، في لحظة غفلة، وبعد رحلة بمركبة أجرة، نسيت الظرف المالي خلفها. تصوروا مدى الهلع الذي يمكن أن يصيب الإنسان عند فقدان مبلغ بهذه الأهمية! ولكن، كما يقال، “رب ضارة نافعة”.

حمود الحارثي، سائق التوصيل الذي وجد الظرف، كان بمثابة بطل هذه القصة. فبدلاً من أن يستولي على المال، اختار حمود طريق الأمانة والنبل. يقول حمود “أعمل بأحد تطبيقات التوصيل، وكانت فتاة راكبة معي… بعد عدة مشاوير وجدت الظرف”. عملية البحث عن صاحبة المال لم تكن سهلة، ولكن بفضل الصدف ونوايا حمود الحسنة، تمكن من التواصل مع الفتاة.

عندما وصل حمود إلى منزل الفتاة لإعادة المبلغ، كانت الفرحة لا توصف. وفي لفتة من الامتنان، عرضت الفتاة مكافأة قدرها 1000 ريال على حمود، الذي رفض استلام المال، مؤكدًا أن ما فعله كان واجبًا أخلاقيًا وليس بحثًا عن مكافأة.

close